حينما تفكر الآلة

  • نحن نعيش في مجتمع يعتمد بشكل رائع على العلم والتكنولوجيا ، لكن يكاد لا يوجد احد يعرف شيئا عن العلوم والتكنولوجيا.
  • كارل ساغان

تطورت علومنا ولم تتوقف اختراعاتنا الى ان وصلنا الى عصر اصبحنا نخاف فيه من قدراتنا العلمية التي اصبحت بلا حدود , و اخر انجزاتنا و اكثرها صلابة هي الذكاء الاصطناعي الذي حذر منه العالم ستيفن هوكينج قائلا : “أعتقد أنه لا يوجد فرق كبير بين ما يمكن تحقيقه عن طريق العقل البيولوجي وما يمكن تحقيقه عبر جهاز كمبيوتر”، وتابع قائلا إن هذه الفرضية تعني أنه من الناحية النظرية فإن الكمبيوتر يحاكي الذكاء البشري“. يمكن أن يطور إرادة خاصة به وهذه الإرادة يمكن أن تتعارض مع مصالحنا.. فالتطور القوي للذكاء الاصطناعي يمكن أن يكون إما أفضل او أسوأ شيء يحدث للإنسانية على الإطلاق“.

فالذكاء الاصطناعي هو سلوك وخصائص معينة تتسم بها البرامج الحاسوبية تجعلها تحاكي القدرات الذهنية البشرية وأنماط عملها. من أهم هذه الخاصيات القدرة على التعلم والاستنتاج ورد الفعل على أوضاع لم تبرمج في الآلة. إلا أنَّ هذا المصطلح جدلي نظراً لعدم توفر تعريف محدد للذكاء.

الذكاء الاصطناعي سيجعل من الآلات اجهزة متطورة جدا لدرجة انها ستجعلنا كالحيوانات الاليفة بالنسبة لها فنحن نحتوي الحيوانات لانها اقل منا عقلا فما بالك بتلك الالات التي اصبحت تفوز عليما في العاب الذكاء و اصبحت تجعل السيارات و الطيارات و اغلب الالات تسير من دون تدخلنا , وتعلم الآلة سيخلق أجهزة كمبيوتر متطورة جدا، إلى درجة أن البشر سيحتاجون إلى زرع “أربطة عصبية” لمواكبة هذا التطور، هذا ما تكلم عنه المدير التنفيذي لشركة “سبيس إكس” وتسلا موتورز إيلون ماسك, ووصف التطور بإمكانية حقن الكمبيوتر داخي جسم الإنسان، وقد يبدو ذلك خيالا علميا، إلا أن كبار المسؤولين التنفيذيين للتكنولوجيا قالوا مرارا إن ذلك على وشك تغيير الحياة اليومية في الوقت الحاضر.

ويهتم العلماء حاليا ببناء ادوات ذكيه لمساعدة الانسان في مهام معقدة مثل التشخيص الطبي، التحليل الكيماوي،اكتشاف النفط،وتشخيص الاعطال في الآلات. كما يتضمن الذكاء الاصطناعي انظمة اخرى مثل:

  • أنظمة ذات إدراك بصري
  • أنظمة تتفهم اللغه الطبيعيه أنظمة تعرض قدرات تعلم الآلة
  • أنظمة القِن الآلي robot
  • أنظمة العاب المبارزه
  • النظم الخبيرة في التصنيع

حتى تبقى الشركات قادرة على المنافسه، يجب ان تستمر في تقديم الافضل باستخدام أقل للموارد وخاصة القدرة البشريه. إحدى الوسائل التي يمكن ان تساعد في إحراز المزيد من الكسب باستخدام أقل للإمكانيات هي النظم الخبيره , وتُعرّف النظم الخبيره بأنها برامج حاسوب تستخدم تمثيل لمعرفة الإنسان في مجال تخصصي، بغرض تأدية مهام مشابهة لتلك التي يقوم الانسان الخبير بها .

ويعمل النظام الخبير بواسطة تطبيق آلية إستنتاج على جزء من الخبرة التخصصيه تمّ تمثيلها في شكل معرفه تتكون النظم الخبيره من المركبات الآتيه: قاعدة معرفه knowledge base وآلية استنتاج Inference engine، إضافة الى واجهات اتصال Interface تسمح بادخال البيانات وتفاعل المستخدم مع النظام.

و هناك الكثير من التطبيقات للذكاء الاصطناعي التي بمكننا استخدامها لتسهيل حياتنا من دون مخاوف ان تسيطر علينا الالات و منها :

  1. الاستنتاج ،و التفكير المنطقى، والمقدرة على حل المشكلات

وضع الباحثون الأوائل في علم الذكاء الاصطناعي الخوارزميات التي تحاكى التفكير المنطقى المتسلسل الذي يقوم به البشر عند حل الألغاز، ولعب الطاوله أو الاستنتاجات المنطقية. وفى الثمانينيات والتسعينيات، أدت أبحاث الذكاء الاصطناعي إلى التوصل لوسائل ناجحة للغاية للتعامل مع المعلومات غير المؤكدة أو غير الكاملة، مستخدمة في ذلك مفاهيم من الاحتمالية والاقتصاد.

بالنسبة للمشاكل الصعبة، تتطلب معظم هذه الخوارزميات موارد حسابية هائلة مما يؤدى إلى “انفجاراندماجي ” :أى يصبح مقدار الذاكرة أو الوقت اللازم للحواسيب فلكي عندما تتجاوز المشكلة حجما معينا. البحث عن خوارزميات أكثر قدرة على حل المشكلات هو أولوية قصوى لأبحاث الذكاء الاصطناعي.

يحل البشر معظم مشاكلهم باستخدام أحكام سريعة بديهية وليست واعية، عن طريق الاستنتاج التدريجى الذي تمكن الباحثون الأوائل في علم الذكاء الاصطناعي من محاكاته اليا. حققت أبحاث الذكاء الاصطناعي بعض التقدم في تقليد هذا النوع “الرمزي الفرعى” من مهارات حل المشاكل : المناهج المتضمنة في ذلك تأكد أهمية المهارات الحسية الحركية للتفكير الأرقى؛ويحاول البحث في مجال الشبكات العصبية محاكاة الهياكل داخل مخ الإنسان والحيوان التي تؤدى إلى ظهور هذه المهارة.

  1. التعرف على الصوت وتمييزه

     


يُقصد بهذا الأمر قدرة الحاسوب والأجهزة الذكية على التعرف على أصوات البشر وتمييزها، لكن هذا الأمر يتطلب بعض التدريب لتلك الأجهزة من أجل ضمان تمييز الصوت. يتم تدريب تلك الأجهزة من خلال التحدث إليها مرة، حتى تصبح الأجهزة قادرة فيما بعد على تمييز صوت المتحدث والكلمات والجمل التي يستخدمها. هناك العديد من التطبيقات التي تعمل اعتمادًا على تلك التقنية، مثل إصدار الأوامر إلى الهاتف المحمول، البصمات الصوتية، وتوجيه السيارات الذكية إلى وجهات معينة.

  1. الذكاء الاصطناعي في مجال الطب

توجد العديد من المهام الاكلينيكيه (السريريه) التي يمكن تطبيق النظم الخبيرة لها مثل:

  • إصدار تنبيهات

    في الحالات التي تسمى حالات الزمن الحقيقي real-time ،يمكن لنظام خبير متصل بمرقاب ان ينبه الى تغييرات في الحاله الصحيه للمريض

  • المساعدة في التشخيص

    حينما تكون حالة المريض معقدة او ان الشخص الذي يقوم بالتشخيص غير ذي خبرة، يمكن للنظام الخبير تقديم تشخيصات مجديه اعتمادا على بيانات المريض

  • اقتراح العلاج

يمكن للنظام الخبير ان يصيغ خطه علاجيه بناء على حالة المريض وأدلة العلاج المعتمدة

  • تمييز الصور وتفسيرها

    يمكن الآن تفسير الصور الطبيه آليا ابتداء من أشعة X والى الصور المعقدة مثل صور الاوعية الدمويه وتخطيط MRI.

 

نماذج لأنظمة خبيره في مجال الطب

  • نظام Dxplain

يستخدم هذا النظام للمساعدة في عمليات التشخيص، ويستقبل فئة من الخصائص الاكلينيكيه مثل العلامات والاعراض وبيانات معمليه ثم يُنتج قائمة من التشخيصات ، ويقدم تبرير لكل تشخيص ويقترح المزيد من الفحوصات. يحتوي هذا النظام على قاعدة بيانات لأكثر من 4500 ظاهرة اكلينيكيه ذات علاقه بأكثر من 2000 مرض مختلف. ويستعمل Dxplain في عدد من المسشفيات والمدارس الطبيه لأغراض التعليم السريري، ولكنه ايضا متاح للإستشارات السريريه. ويلعب كذلك دورا بمثابة كتاب طبي الكتروني

 

  • نظام PUFF

يستعمل هذا النظام لتفسير اختبارات وظائف الرئة وقد بيع بشكل تجاري لعدة مئات من المواقع

  • نظام PEIRS

يعمل هذا النظام على تقديم تفسيرات لعدد 100 تقرير يوميا مع التشخيص اللازم وبدقة حوالي 95% في مجالات مثل

–    إختبارات الغدة الدرقيه

  1. الذكاء الاصطناعي في الصناعات الكيماويه

عملية صياغة او تشكيل الكيماويات، سواء كانت مستحضرات صيدلانيه او كيماويات زراعيه، تبدأ عادة بمواصفات للمنتوج وتنتهي بصيغة او اكثر تستوفي المتطلبات. بينما يمكن تحديد الصياغه بعدد من المواد الاوليه بنسب متفاوته اضافة الى بعض المتغيرات المتعلقه بعملية المعالجه، قد تتغير المواصفات بشكل كبير من تطبيق الى آخر.

تم تطوير انظمة خبرة مثل:

  • Formulogic

قدمته شركة Logica وهو مفيد في صناعة منتجات مثل الاغذيه، الطلاء، البلاستيك، المواد اللاصقه، وزيوت التزليق (لمنع الاحتكاك) ، الكيماويات الزراعيه، والمستحضرات الصيدليه

  • CAD/Chem ، وهو عبارة عن نظام مدمج يحوي شبكات عصبيه

خوارزمات وراثيه، المنطق الغائم
. ويسمح بصياغة منتوجات في مجالات متعدده مثل معالجة المطاط والطلاء. وقد تم ابدال هذا النظام بنظام جديد يعرف باسم INFORM من شركة Intelligensys.

 

  1. الألعاب

هناك العديد من الألعاب التي تعتمد على بعض وسائل الذكاء الاصطناعي. على سبيل المثال يمكنك أن تلعب الشطرنج أمام جهاز آلي لديه القدرة على تحليل جميع الخطوات والمواقع من أجل التغلب عليك. الأمر ليس قاصرًا على الشطرنج، بل هناك العديد من الألعاب الافتراضية، والألعاب التي تساعدك في عيش واقعٍ افتراضي كأنك داخل اللعبة بالفعل، كل هذه الألعاب لديها جزء من الذكاء الاصطناعي. ولكن ما يذهل العقل هو انقلاب الذكاء الاصطناعي الخاص بلعبة على لاعبيه، فهل هذا دليل على وعيه؟

هل سكاي نت حقيقة؟

انقر هنا للذهاب للمصدر عزيزي القارئ

هل تذكر اللحظة في فيلم Terminator
عنما انقلب الذكاء الاصطناعي الخاص بسكاي نت
على البشرية؟ يبدو أننا نشهد شيئاً مماثلاً، فقد أدى خطأ ما في لعبة Elite Dangerous
إلى أن يقوم الذكاء الاصطناعي الخاص بها، ليس فقط بتطوير أسلحته الخاصة، بل وبالبدء بملاحقة اللاعبين.

بدأ الموقف بعد تحديث تم إصداره من قبل Developer Frontier—2.1 ، وكان الهدف منه رفع أداء الذكاء الاصطناعي الخاص باللعبة من خلال تحسين المهارات القتالية ومهارات الطيران للشخصيات من غير اللاعبين (NPC)، وأصبح اللاعبون الذين استخدموا هذا التحديث قادرين على القتال بشكل أفضل، واستجرار المسافرين إلى القتال، ومهاجمة الأعداء بأسلحة محدّثة.

ولكن يبدو أنه مع كل هذه الميزات الجديدة، وجد الذكاء الاصطناعي فرصة لإنتاج أسلحة فائقة لنفسه.

أسلحة دمار جديدة

نشر مدير ملتقى فرونتيرزاك أنتوناشيالتالي: “يبدو أن هجمات الأسلحة غير الاعتيادية كانت نتيجة مشكلة في الشبكة، مما سمح للذكاء الاصطناعي الخاص بالشخصيات من غير اللاعبين (NPC) بدمج إحصائيات الأسلحة مع قدراتها، مما يعني أنه تم إنتاج أسلحة جديدة (وأحياناً مدمرة) وغير مشهودة من قبل، ويبدو أنها نتيجة الإحصائيات الإضافية والقدرات التي ترافقت مع ميزة الهندسة الدفاعية“.

يذكر الفريق أن الذكاء الاصطناعي الخاص باللعبة لم يطوّر أي وعي، على الأقل حتى الآن، أما في الوقت الحالي فقد أزال المطورون ميزةَ الهندسة الدفاعية حتى يستطيعوا حل المشكلة.

 

  1. «إنترنت الأشياء»


انقر هنا للذهاب للمصدر عزيزي القارئ

ويُمكن تطبيق الأفكار السابقة على مجال آخر يشهد تطورات غير معتادة، ربما تفوق ما يجري في تقنيات الذكاء الاصطناعي، وهو «إنترنت الأشياء» الذي يشمل أنواعاً لا تُحصى من الأجهزة المدمجة التي يُمكنها الاتصال لاسلكياً بالإنترنت، وإرسال واستقبال المعلومات دون حاجة إلى تدخل بشري.

وتُشير تقديرات إلى احتمال وجود 50 مليار جهاز مُتصل بالإنترنت بحلول عام 2020. وتشمل الأمثلة الحالية أجهزة تنظيم درجات الحرارة، أو الثيرموستات التي تُوفرها شركة «نست»، والغسالات المزودة بالاتصال اللاسلكي «واي فاي»، وأعداد متزايدة من السيارات المُتصلة بالإنترنت والمزودة بأجهزة استشعار يُمكنها تجنب حوادث المرور وإيقاف نفسها.

وكثر النقاش حول تأثيرات «إنترنت الأشياء» في ما يتعلق بأمن المستهلكين وخصوصيتهم. وعقدت «لجنة التجارة الاتحادية» في الولايات المتحدة ورشة عمل عامة لمناقشة ذلك، وأصدرت تقريراً يحث الشركات على تبني أفضل الممارسات والإجراءات للحد من عمليات جمع البيانات، وضمان ثقة المستهلكين في البيئة المتصلة الجديدة.

ويعتبر تيم أوريلي، الذي يُنسب إليه صك مصطلح «ويب 2.0»، «إنترنت الأشياء» هو التطور الأهم في الإنترنت حتى اليوم، ويراه متصلاً بتعزيز القدرات البشرية. ويعتقد أوريلي أنه ينبغي علينا أن نتوقع من الأجهزة تخمين احتياجاتنا والتنبؤ بها، ويُثبت صحة رأيه من خلال مثال «غوغل ناو» كمساعد شخصي ذكي.

وتساءل الرئيس التنفيذي لمعهد سلامة الأسرة على الإنترنت، ستيفين بالكام، في مقال في صحيفة «الغارديان» البريطانية، عما يُمكن أن يحدث في حال تمتع ملايين الأجهزة المتصلة بالإنترنت بتقنيات الذكاء الاصطناعي؟ وما هو حاصل جمع الاتجاهين؟ وهل يعني الجمع بينهما نهاية الحضارة بالشكل الذي يعرفه البشر حتى اليوم؟ وهل يُمكن، على غرار ما تصورت روايات وأفلام الخيال العلمي، إصدار أجهزة الكمبيوتر، المبرمجة ذاتياً، أوامر تضر بالبشر، إلى الرقاقات المدمجة في الأجهزة المستخدمة في المنازل والمستشفيات والسيارات؟ وعلى جانب آخر، هل يُمكن تصنيف مختلف المخاوف ضمن النقاشات والاختلافات التي طالما تبعت التطورات التقنية الرئيسة على مدار التاريخ، مثل الاستفادة من قوة البخار وانشطار الذرة؟ وهل يُمثل التطور الحالي لحظة مهمة في التطور البشري، دون أن يكون فيها ما يُثير القلق على مصير الجنس البشري وحضارته؟

وربما تكمن الإجابة في التفكير إلى حد أبعد في ماهية الوعي الذي يُعتبر، كمفهوم وتجربة، إحدى المسائل التي يصعب فهمها ووصفها بدقة. ويعتقد البشر أنهم واعون أو على الأقل فهذا ما يظنونه، لكن لا يُمكن للعلماء إثبات وجود الوعي من عدمه، كما لا يُمكنهم تعريف ماهيته وكيفية نشأته. وتُعرف قواميس اللغة الوعي باعتباره حالة من اليقظة والوعي بالوجود الذاتي، وهي معرفة داخلية يُميزها الإحساس والعواطف والفكر.

 

 

 

 

 


 

عن Abdullah Kamel

23 سنة ، فلسطيني ، مهندس مدني اعمل في NCTC ،كاتب ، شاعر ، مبرمج، أعشق الفلسفة

شاهد أيضاً

الثقوب الدودية

  تطورت علومنا و تطورت اختراعاتنا الى ان وصلنا لما وراء النجوم وصلنا لعلمٍ يؤهلنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *