بلا عنوان

كم هو صعبٌ أن ألقاها
لأن حبي قد أبكى مقلة عيناها
وقلبي تمزق عندما رأى شفتاها
تتفوهانِ بكلماتٍ لم أعرف معناها
كاليل أمام الصباح أضعف تقواها
فهي وارعة ٌ لا أفقه مغواها
جرتني للخطيئة فها أنا أتغزل في عيناها
ومفاتن أخرى إن ذكرت في النار سألقاها
فيا شيطانةً أقرنت حياتي
موتي أو لعل الموت آت ِ
ولله سأشكي مأسات ِ
فأنا مظلومٌ بِدِقَّةِ عقارب الساعاتِ

عبدالله كامل عبدالله

تفضل بتقييم المقالة
[Total: 0 Average: 0]

عن Abdullah Kamel

27 ، فلسطين - عكا ، مهندس مدني , مشروع كاتب و شاعر، مبرمج ,أحب التصوير و اعشق الفلسفة 🧐OlllllllO للتواصل معي يرجى استخدام صفحة الاستفسارات أو info@abdullahkaa.com

شاهد أيضاً

كلمةٌ سحرية 

يامن تحمل تلك العينان الذهبية  أخبريني عن يوم لا اقوى على ذكره   يوماً اكون فيه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You cannot copy content of this page
%d مدونون معجبون بهذه: