صاحبةُ المفتاح

أيامٌ معدودات .. و ليالٍ طويلة
أميراتٌ كثيرات .. و تلك هي الوحيدة
أهديتها مفتاحاً و وأرجعته
دخلت إلى قلبي لتأخذ منه مركزاً
تعرقلت كثيراً .. الى أن وصلت
إلى بابٍ مغلق .. بحثت و بحثت
إلى أن تذكرت .. بأن ما رمتْ
هو ذاك المفتاح .. مفتاحُ قلبٍ
لم يمسسهُ احد.. كَلْ عذراء عاش
و مثلها سيموت.. مكروهاً غير محبوب
و في النهاية صاحب القلب سيعيش
و من رمى المفتاح من الندم سيموت

عبدالله كامل

تفضل بتقييم المقالة
[Total: 0 Average: 0]

عن Abdullah Kamel

Abdullah Kamel
27 ، فلسطين - عكا ، مهندس مدني , مشروع كاتب و شاعر، مبرمج ,أحب التصوير و اعشق الفلسفة 🧐OlllllllO للتواصل معي يرجى استخدام صفحة الاستفسارات أو info@abdullahkaa.com

شاهد أيضاً

كلمةٌ سحرية 

يامن تحمل تلك العينان الذهبية  أخبريني عن يوم لا اقوى على ذكره   يوماً اكون فيه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You cannot copy content of this page
%d مدونون معجبون بهذه: